ان كنتم ممن يرغبون بتحويل رأس مالهم المودع في البنك الى مصدر يدر عليكم ربحاً شهرياً وفيراً، فهذا يعني أن هناك مقارنة بدأت تلمع في مخيلتكم :

هل استثمر بشراء عقار سكني أم محل تجاري ؟
بحث بقلم المستشار العقاري: محمد طومان

لاتخاذ الخطوة الاولى عليك فهم السوق والسيطرة على العواطف!

عند اخيارنا شقة لنسكنها تتحكم العاطفة بـ 90 % من قرارنا، وهذا شيء مفهوم ولكن عندما نتحدث عن الاستثمار فهناك مئات آلاف الدولارات على المحك. وبالتالي علينا الاستعانة بآراء الخبراء .

كم سأربح ؟ متى سأربح ؟

لتحديد ما اذا كان العقار السكني أم المحل التجاري هو الخيار الافضل، يجب معرفة الفترة التي يستغرقها كل منهما حتى يُسترد راس المال بنفسه. وهنا يوضح الخبراء الاقتصاديون أن العقار يجب ان يسترد قيمته وسطيا خلال (150) شهراً وذلك من عائدات تأجيره.

ان كانت عائدات العقارات السكنية بمعدل 5% سنوياًفإن الشقق المكتبية تجني 7% سنوياً.

بينما تحظى المحلات التجارية بحصة الاسد بحيث تجني 8  –  10 % سنوياً.

وبحساب بسيط نرى كيف يمكن للمحل التجاري أن يرد لك راس مالك خلال أقصر مدة ممكنة،

ولكن هل كل المحلات التجارية تضمن نفس الأرباح؟

الخطوة الثانية : كيف أختار المحل التجاري الصحيح ؟

1- بما أنه لا يوجد شيء أهم من الموقع اتبع قاعدة (أسوأ محل تجاري في أفضل شارع ). فحتى لو كان راس مالك ضعيفاً، اياك والانزلاق وراء فخ المحلات الرخيصة في مواقع غير جيدة.

إذ لا يمكنك لاحقا عمل شيء لتحسين المنطقة، وسيبقى محلك مغلقاً لشهور طويلة ينتظر المستأجر،

بينما محلك(حتى لو كان صغيراً) في منطقة حيوية يبقى مرغوباً في كل وقت من قبل المستأجرين .

2- اسال صاحب الخبرة ( اعطي خبزك للخباز ) كثيراً ما يقع العملاء ضحية نصائح اصدقائهم.

على سبيل المثال لا الحصر:
( اشتري المحل الفلاني أرخص!، لا تسأل مسوق عقاري لأنه سيحصل منك على عمولة!) والنتيجة تكون جهل العميل، و جهل الشخص الذي ينصحه بالكثير من الخفايا التي تجعله عرضة للخسارة السريعة.

وهنا يأتي دورنا في شركة عقاركم حيث نضمن لكم اختيار المحل في الموقع الصحيح

كالمحلات التجارية داخل مركز تجاري أو مجمع سكني كامل الخدمات. مثل الحراسة ومراكز الصرافة ATM  و مواقف السيارات أو قريب من الفنادق الفاخرة و في نقاط مركزية.

وبمساعدة خبرائنا القانونيين نختار لكم المحل التجاري القانوني و المرخّص بسعر عادل.

كما نضمن لكم تأجيره لعلامات تجارية دولية بعقود طويلة الأمد كفيلة وحدها برفع سعر محلكم.

الخطوة الأخيرة : هل أُقدم على الشراء الآن ؟؟

رغم كل التقلبات التي يشدها الاقتصاد التركي نرى بشكل ملحوظ الاموال التي تضخ من الخارج في الاستثمار بقطاع العقارات التركي. مستفيدين من مقولة ( كن جشعاً عندما يكون الاخرون خائفين ).

ونحن في شركة عقاركم نضمن لكم الحصول على المحل التجاري بخصومات تصل 20 %.

وهذا بحد ذاته أحد مؤشرات ربحكم أو على الاقل ضمانة لعدم خسارتكم .

لقد أفرزت العقارات الكثير من الاثرياء حول العالم، و أنت ماذا تنتظر ؟ خذ مكانك بينهم اليوم.

للمزيد من الاستفسارات سجل معنا لنتصل بك: